AAA
 
رسالة جاكرتا 2
05 October 2018

تشهد القرية الأولمبية بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا في الحادية عشرة من صباح اليوم بتوقيت الإمارات الثانية ظهراً بتوقيت أندونسيا مراسم رفع علم الإمارات بعد اكتمال بعثة منتخبنا الوطني لأصحاب الهمم المشاركة في دورة الألعاب البارالمبية الآسيوية التي تقام بمشاركة 3000 لاعباً ولاعبة يمثلون 43 دولة يتنافسون في 18 لعبة، فيما يتواجد " أبيض" أصحاب الهمم في 8 ألعاب.
وبدأت الألعاب التي تمثل منتخبنا في هذا الحدث القاري المهم في اختبار جاهزيتها بالدخول في أجواء البطولة من خلال الحصص التدريبية التي أجرتها أمس الأول، حيث كانت البداية بحصص تدريبية لألعاب القوى، ورفعات القوة والبوتشيا وتنس الطاولة.
أكد ذيبان المهيري أمين عام اتحاد أصحاب الهمم مدير البعثة أن استعدادات منتخبنا بلغت ذروتها من أجل أن يرسم اللاعبون واللاعبات صورة طيبة عن رياضة «أصحاب الهمم» في جاكرتا متطلعا أن تكون الألقاب أفضل من المشاركة في النسخة الآسيوية السابقة التي أقيمت بمدينة أنشيون 2914 والتي حصل خلالها أبطالنا على 25 ميدالية ملونة.
وكشف المهيري أن بعثة منتخبنا المشاركة في جاكرتا تجمع بين أصحاب الخبرة واللاعبين الشباب متطلعا أن يستفيد الذين يشاركون لأول من تواجدهم في الحدث القاري الذي يستحوذ على قدر كبير من الأهمية.
وأشار المهيري إلى أن جميع اللاعبين على قدر التحدي لرسم صورة طيبة عن رياضة أصحاب الهمم التي تسير على الطريق الصحيح، مثمنا دور الأندية الشريك الأصيل مع الاتحاد في توفير مقومات النجاح للاعبين للتواجد على منصات التتويج.
من جهته، طالب عبد الله حسن رئيس لجنة المنتخبات والشؤون الفنية نائب مدير البعثة اللاعبين بالتركيز من أجل تحقيق أفضل النتائج وخصوصا أنه يعد عاملا مهما للوصول إلى منصات التتويج معربا عن ثقته الكاملة في «أصحاب الهمم» لترك بصمة جديدة في جاكرتا.
وقال: الجميع على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم من أجل تقديم كل ما عندهم في هذا المحفل القاري المهم للوصول ما يصبو إليه كل منتسب لرياضة «أصحاب الهمم» والذين عودونا على تحقيق النجاحات على الصعد كافة.
وأوضح الدكتور مصباح إبراهيم جعفر المنسق الفني للبعثة أن اللاعبين في قمة جاهزيتهم النفسية والبدنية والكل إصرار وعزيمة لتقديم كل ما عنده في البطولة، مبيناً أن الفرق المختلفة أكملت جاهزيتها من خلال التحضيرات التي سبقت تواجدها في العاصمة الإندونيسية.
وأشار إلى أن المستوى الفني لنسخة أندونسيا سيكون عالياً في وجود أبطال أولمبيين لهم وزنهم وثقلهم من مختلف دول اسيا كالصين وتايلاند وإيران واليابان وكوريا وبعض الدول العربية الأخرى، مؤكداً أن أبطالنا لا يقلون مستوى عن أقرانهم متطلعاً أن يحقق اللاعبون ما نصبوا إليه جميعاً.
وقال:" منتخب الإمارات يضم أبطالاً عالميين يملكون من الخبرات التي تؤهلهم لمواصلة مسيرة النجاحات أمثال: محمد القايد، وعبد الله العرياني ومحمد خميس.
وأضاف:" أن الإمارات تشارك لأول مرة في الجودو والدراجات وهي من الرياضات المعروفة في القارة الصفراء حيث تملك بعض الدول الآسيوية سجلاً حافلاً فيها.
وأكد طارق الصويعي المدير التنفيذي للجنة البارالمبية الآسيوية أن دخول الوفود المشاركة في دورة جاكرتا الى مقر اقامتهم تم بطريقة سهلة ومريحة، مبيناً أن هناك عدداً من التجهيزات والتحديثات تمت بتوفير عدد (ألف شقة ) مهيأة لأصحاب الكراسي المتحركة بجانب ربط الخدمات بها بتطبيقات حديثة تساعد في عملية التواصل من أجل الحصول على كل الضروريات التي يحتاجها أصحاب الهمم .
وأوضح أن القرية الأولمبية في اندونيسيا لم تكن مجهزة بالمواصفات الحالية، موضحاً أن الحنكة الإدارية التي يتمتع بها ماجد العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية كانت وراء سرعة التجهيزات حينما أكد للجنة المنظمة للحدث أن مقر إقامته سيكون داخل القرية ليعيش في نفس الأجواء التي ستعايشها منتخبات الدول المشاركة، الأمر الذي جعل الحكومة الإندونيسية تسارع في عمل مخطط كامل لإعادة تأهيل القرية، والتي جعلتها الأفضل في العالم في تاريخ الحركة البارالمبية.
وأشار الى أن الفترة الزمنية التي كانت بين اسياد الأولمبية والبارالمبية قصيرة مما ضاعف من التحدي أمام اللجنة المنظمة في أن تكون التجهيزات على أعلى مستوى.
وقال: تمت تهيئة الملاعب بصورة جيدة ولاسيما أن ملعب ميدان الرماية تم تجهيزه في زمن قياسي بعد ان تم العمل فيه خلال فترة استغرقت اسبوعين حتى يصبح مطابقاُ للمواصفات الدولية.
وأكد على جاهزية ملعب استاد "جي بي كي" الذي تتوفر فيه كل مواصفات الملعب الأولمبي لانطلاق المنافسات، مشيراً الى استاد أن "جي بي كي" استضاف نسخة الآسياد الثالثة في العام 1962، مشيراً أن الجميع يحتفي بهذه العودة.




هيفاء وموزة تمثلان المرأة الإماراتية في لعبة رفعات القوة
تمثل هيفاء النقبي وموزة الزيودي المرأة الإماراتية في منافسات الألعاب البارالمبية الآسيوية بجاكرتا في لعبة رفعات القوة، حيث كانت تعد هيفاء النقبي العنصر النسائي الوحيد الذي يمثل الإمارات في هذه الرياضة الصعبة في الفترة السابقة قبل أن تنضم إليها موزة الزيودي وتقرر خوض غمار هذه اللعبة الشاقة.
ونجحت النقبي مؤخراً في انتزاع برونزية وزن 74 كجم في بطولة آسيا وأوقيانوسيا لرفعات القوة التي استضافتها العاصمة اليابانية طوكيو منتصف سبتمبر الماضي.
وتمتلك النقبي مسيرة رياضية حافلة بالعطاء والعزيمة والتحدي، في سبيل تحقيق هدفها وحلمها برفع علم الدولة في كافة المحافل وهو ما تحقق لها ومازالت تتطلع إلى المزيد.
بدأت النقبي مسيرتها الرياضية في العام 2010، وتحديداً وسط صالات نادي خورفكان لأصحاب الهمم حيث وجدت نفسها في لعبة رفعات القوة، بالرغم من عزوف العديد من الفتيات عن هذه الرياضة وتخوفهم منها لطبيعتها العنيفة، وصعوبة هذه اللعبة على العنصر النسائي إلا أنها رأت في لعبة رفعات القوة جوانب أخرى جذبتها للعبة وأهمها التحدي والصبر، واستطاعت في فترة قصيرة من ممارستها للرياضة التي تعشقها أن تحرز قرابة 5 ميداليات في مشاركاتها القارية الدولية، و13 محلية، متنوعة بين الذهب والفضة والبرونز، ومنها برونزية وزن 86 كلغ في منافسات بطولة آسيا المفتوحة لرفعات القوة التي أقيمت في مدينة ألماتي الكازاخستانية، بمشاركة 220 لاعباً ولاعبة من 30 دولة في أغسطس 2015، وهو الإنجاز الذي نال إشادة الجميع.

وأثمر هذا العطاء المتواصل عن نجاح هيفاء النقبي في بلوغ أولمبياد البرازيل للمرة الأولى عام 2017، حيث كانت أول ممثلة للمرأة الإماراتية في لعبة رفعات القوة في تاريخ الدورات الأولمبية.
تقول هيفاء النقبي: «لقد جذبتني رياضة رفعات القوة لأنني تعلمت منها الكثير، وأهم ما تعلمته هو الصبر والتحدي، واستطعت من خلال هذه الرياضة أن أحقق حلمي بالوصول إلى أولمبياد البرازيل وهو حلم يتمناه كل رياضي، وأسعى إلى تحقيق حلمي الآخر والمتمثل في إحراز ميدالية للإمارات في ألعاب جاكرتا، وفي أولمبياد طوكيو 2020».
وتابعت: «أناشد ابنة الإمارات ممارسة الرياضة لأن دولتنا تحتاج إلى العنصر النسائي في رفع راية الدولة في جميع المحافل القارية والدولية».
شاركت هيفاء النقبي في مختلف المحافل، حيث شاركت في بطولة آسيا عام 2013 في ماليزيا، وبطولة العالم في دبي 2014، وبطولة أسياد آسيا في كوريا الجنوبية في العام نفسه، وبطولة أوروبا المفتوحة في هنغاريا 2015، وبطولة آسيا في كازاخستان 2015، وبطولة العالم المفتوحة في ماليزيا 2016.

Abu dhabi
United Arab Emirates
21°C
436712 عدد زوار الموقع
الحدث القادم
23 December 2018